التخطي إلى المحتوى

اعلن التلفزيون الرسمي التشادي الثلاثاء 20-4-2021خبر مقتل إدريس ديبي رئيس تشاد عن عمر يناهز ال68 عاماحيث جاء خبر الوفاة بعد اعلان فوزه فى الانتخابات لتوليه السلطة للمرة السادسة حيث اعلن الجيش التشادى اليوم الثلاثاء مقتل إدريس ديبي على الجبهة وذلك من خلال معارك قامت مع المتمردين اثناء محاولتهم التقدم نحو العاصمة إنجامينا حيث استمرت المعركة لاكثر من 6 ساعات .

اعلن المتحدث باسم الجيش التشادى فى بيان رسمى له خبر وفاة الرئيس ديبى والعمل على تشكيل مجلس عسكرى بقيادة محمد ادريس ديبى ابن الرئيس الراحل البالغ من العمر 37 تولى حكم البلاد لمدة سنة ونصف لحين تشكيل انتخابات مؤكدا فى بيانه على أن المجلس اجتمع على الفور وأعلن ميثاق انتقال السلطة.

تم اجراء الانتخابات فى 11ابريل وكان كثير من معارضى الرئيس الراحل ديبى معتصمين على حكمه للبلاد الذى استمر ثلاثون عاما حيث تم الاعلان عن فوز الرئيس الراجل ديبى بنسبة 79.3% وبذلك يتمكن من ولاية البلاد للمرة السادسة على التوالى مما ادى فوزه الى قيام شنات كبيرة من المتمردين برئاسة محمد مهدي على نقاط الانتختابات ودعوة ديبي الى التنازل عن الرئاسة.

فى عام 1990 قام إدريس ديبي بالسيطرة على السلطة ورئاسة تشاد وذلك بعد تمرد على اكثر زعما افريقيا فى السلطة وصديق للدول التى تحارب المسلمين فى غرب افريقيا ومن ناحية اخرى اعلن الجيش التشادى على اغلاق البلاد من الساعة السادسة مساءأ حتى الخامسة صباحأ واغلاق كل المنافذ على دولة تشاد واغلاق المطارات والعمل على تكثيف الجنود على حدود البلاد خوفا من اى تمرد.