التخطي إلى المحتوى

شهدت محافظة مبارك الكبير فى دولة الكويت يوم الثلاثاء الموافق 21-4-2021 التاسع من شهر رمضان جريمة مروعة تقشعر لها ألابدان لم تحصل قبل فى الكويت حيث قام مواطن على خطف سيدة كويتية الجنسية وقام بتعذيبها ثم قتلها بطعنة مباشرة فى الصدر أدت الى وفاتها مما أدى الى غضب كبر فى صفوف الشعب الكويتى عبر مواقع التواصل الاجتماعى بمعاقبة الجانى باقصى العقوبات حتى يكون عبرة لغيره.

صرحت وزارة الداخلية فى دولة الكويت باعتقال على الجانى فى وقت قصير بعد ارتكابه الحادئة التى اودت بمقتل المواطنة صباح السالم عمدأ مع سبق الاصرار والترصد حيث قام بملاحقتها بسيارته وصدمها مما جعلها تتوقف على الفوز وقام باختطافها فى منطقة مهجورة وقام بتسديد عدة ضربات اليها حتى ازهق روحها ومن ثم قام بحملها ووضعها فى سيارتها ثم قاد السارة متوجهأ الى مستفى العدل حيث قام برميها ولاذ بالفرار بعيدا عن المكان.

كانت هناك تساؤلات كثيرة عن قيامه بقتل الفتاة حيث اوضحت اخت الفتاة التى تعمل محامية انها قامت برفع قضية خلع عليه من زوجته قبل اسبوعين وقام بتهديدها حيث قامت برفع دعوة عليه وتم حبسه عشرة أيام ثم أفرج عنه وكيل النيابة بكفالة مالية وعدم التعدى عليها الا أنه قام بمراقبة أختى حيث كانت تستقل سيارتها وكان معها ابنتها فقام بصدمها وخطفها ثم قتلها.

وتابع الكاتب مشعل النامى حول الواقعة فى تغريدة له عبر مواقع التواصل الاجتماعى أنه قام بملاحقة المغدورة صباح سالم أكثر من عشرة شهور للزواج بها ولكن كان أهلها غير موافقين عليه بسبب أسلوبه حيث كانت علىه قضايا أخرى مما أدى الى رفع دعوة قضائية علىه قبل خمسة شهور من الواقعة وتم حبسه بتهمة التهديد لعائلتها وملاحقة الفتاة التى لاتريد الزواج به.

قام مستثفى العدل بابلاغ الشرطة الكويتية برمى فتاة أمام المستشفى مفارقة الحياة حيث وصلت الشرطة والقسم الجنائى الى المكان بسرعة وقامت بتفريغ كاميرات المراقبة بالمنطقة حيث تعرفت على السيارة وقامت بملاحقتها حتى وجدتها وتم اعتقال الجانى حيث أكدت الداخلية أن الجانى مصرى الجنسية ويحمل الجنسية الكويتية لان امه كويتية ألاصل وتاعبعت أنها قامت بتحويله للقضاء بعد الاعتراف وتمثيل الجريمة .